الجالية

بدافع الغيرة مهاجر مغربي اختطف حبيبته الإسبانية وابنيها!!

أقدم مهاجر مغربي (30 عاما)  صباح أمس الاثنين، بمدينة “ليغانيس” ضواحي العاصمة الإسبانية مدريد، باقتحام منزل حبيبته السابقة “أولغا” (45 عاما)، و احتجازها بمعية طفليها (فتى عمره 15 سنة و طفلة عمرها 12 سنة) وشخص آخر، كرهائن.

و حسب مصادر إعلامية إسبانية، فإن المهاجر المغربي، أطلق سراح الطفلين، و الشخص الذي كان متواجدا بالمنزل لحظة اقتحامه من طرف المختطف، و الذي قيل إنه صديق العائلة، فيما ظلّت الأم في قبضة الخاطف، الذي كان يصيح: “سأقتلك، سأقتلك”.

و نقلت ذات المصادر، عن شهادات متطابقة، أن الغيرة من ارتباط الأم بعلاقة عاطفية مع شخص آخر، وراء هذا التصرف الإجرامي للمختطف الذي كان يحمل سكينا.

و وفق نفس المصادر، تمكّن رجال الشرطة من تحرير المرأة، بعد ساعات من المفاوضات مع المختطف، حيث أطلق هذا الأخير سراحها، في حدود الساعة 12 ظهرا، حيث كانت تتمتع بصحة جيدة و تعاني من بعض الكدمات فقط، فيما تمّ اعتقال صاحب هذا الفعل المتهور و اقتياده إلى مخفر الشرطة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *